expr:class='"loading" + data:blog.mobileClass'>

ملتقى الإمارات تطوَّق التطرف

تحت رعاية كريمة من وزارة شؤون الرئاسة وتنظيم الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وبحضور معالي حسين الحمادي عضو مجلس الوزراء وزير التربية والتعليم بدولة الإمارات العربية المتحدة وسعادة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وكوكبة من أصحاب الفضيلة العلماء ضيوف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة – حفظه الله-  تشرفت بحضور ملتقى (الإمارات تطوَّق التطرف) والذي عقد يوم الاثنين الموافق 28/05/2018م  في فندق سانت ريجيس بأبوظبي.
وتناول المتحدثون في الملتقى  عدد من المحاور هي:
·       دور التعليم في التحصين الفكري للشباب
(معالي حسين الحمادي عضو مجلس الوزراء وزير التربية والتعليم)
·       الخطاب الديني في دولة الإمارات العربية المتحدة
(سعادة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف)
·       توحيد منهجية الفتوى وأثره في مواجهة التطرف
( سماحة الدكتور محمد الخلايله المفتي العام للملكة الأردنية الهاشمية)
·       تضليل المفاهيم القرآنية.
(فضيلة الشيخ عبد الله ريس)
·       تدليس المفاهيم النبوية.
 (د. مصعب السامرائي)
·       الطعن في مفهوم الدولة الوطنية وشرعيتها
 (فضيلة الشيخ سليمان حسين الطريفي)
·       استغلال التكوين النفسي والاجتماعي للشباب
(د. إبراهيم الدبل)
وفي الختام اثنى المشاركون في الملتقى على جهود دولة الإمارات العربية المتحدة في تطوَّيق التطرف.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق